الأربعاء، 25 مارس، 2015

توقعات بتنظيم "الإسكان" قرعة "مكملة" الشهر المقبل على وحدات الأدوار الأرضي والأخير المتبقية بـ«دار مصر» و"البنك" يعلن رسميا عن الدفعات المطلوبة من الفائزين

أعلن بنك التعمير والإسكان عن الدفعات المطلوب سدادها من الفائزين في قرعة وحدات مشروع «دار مصر» للإسكان المتوسط المرحلة الأولى.
«نُشِر بـ القاهرة الجديدة اليوم http://goo.gl/ESB91N»
ويتوقع المراقبون إعلان وزارة الإسكان خلال أيام عن تنظيمها في شهر أبريل المقبل قرعة علنية مكملة بين "حاجزي الأدوار المتكررة الخاسرين بالمرحلة الأولى" على ما تبقى من وحدات بالأدوار الأرضي والأخير لم يتم حجزها بالمرحلة الأولى طبقا لعدد تلك الوحدات بالمدينة التي تقدم لها الحاجز، بشرط قيام "حاجز الدور المتكرر الخاسر بالمرحلة الأولى" بفتح حساب مميز بالبنك، يودع به أولا مقدم حجزه للوحدة السابق سداده للبنك، مع وعدها بأولوية حصول الحاجز الغير موفق في تلك القرعة المكملة على وحدة بدور متكرر بالمرحلة الثانية من المشروع بنفس المدينة (حال توفر وحدات بنفس المدينة التي حجز فيها من قبل)، مع منحه حرية إختيار حجز الوحدة بأي مدينة من مدن المشروع المطروحة في المرحلة الثانية وعدم إجباره على إختيار نفس المدينة التي تقدم للحجز فيها بالمرحلة الأولى.
«نُشِر بـ القاهرة الجديدة اليوم http://goo.gl/ESB91N»
كما يتوقع المراقبون، أن تتجه وزارة الإسكان إلى عدم تثبيت الأسعار لوحدات عدد من مدن المشروع في مرحلته الثانية، في ظل إرتفاع أسعار بيع وحدات المشروع بالسوق العقاري بعدد من مدن  المشروع، رغم مخالفة البيع لوحدات مشروع «دار مصر» لقواعد كراسة شروط المشروع؛ حيث سجل السوق العقاري تقديم المشترين عروضا لراغبي بيع وحدات الأدوار المتكررة بزيادة تصل إلى 10 % عن سعر "الإسكان"، وهو سعر مرشح للزيادة، في ظل إرتفاع الإقبال على وحداتها وبخاصة راغبي شراء وحدات الأدوار المتكررة.
«نُشِر بـ القاهرة الجديدة اليوم http://goo.gl/ESB91N»
ورغم ما تتداوله وسائل الإعلام المختلفة من تصريحات "الإسكان" أنه لا زيادة في أسعار المرحلة الثانية من المشروع، إلا أن ذلك يبدو أمرا مستبعدا، ويكاد يكون مستحيلا، لعدم تماشيه مع منهج "الإسكان" في بيع وحدات المشروع لراغبي الحجز بأسعار أقل من "أسعار السوق" بحوالي 25 إلى 30 %، وهو ما سلكته "الإسكان" في طرح وحدات المرحلة الأولى من المشروع، حيث في حالة طرح وحدات المرحلة الثانية بنفس أسعار المرحلة الأولى المعلنة في نوفمبر 2014، ستكون أسعار الوحدات حين طرحها في مايو 2015 أقل من أسعار السوق بحوالي 35 إلى 40 %، وهو أمر يسيل اللعاب للآلاف من المصريين للتسابق على حجز وحدات بذلك السعر كتجارة رابحة.
«نُشِر بـ القاهرة الجديدة اليوم http://goo.gl/ESB91N»
وشاهد أيضا: