الأحد، 29 نوفمبر، 2015

"الخدمة الوطنية وهايبر وان وخير زمان وأولاد رجب" قد يكونون بديلا في "دار مصر" لـ"ماجد الفطيم"


قالت مصادر بوزارة الإسكان، أن الوزارة بصدد عدم تجديد مذكرة التفاهم التى سبق ووقعتها مع شركة ماجد الفطيم الاماراتية المالكة لمتاجر «كارفور»، لاقامة سلسلة متاجر بالمدن الجديدة.

أضافت المصادر، أن الشركة لم تبد جدية فى تنفيذ الاتفاق، وهو ما وضح بعدم تقدمها بطلب بتجديد مذكرة التفاهم الذى سبق ووقعتها مع وزارة الاسكان مطلع العام الحالى، وانتهت مدتها المقررة، دون اتخاذ خطوة ايجابية من جانب الشركة الاماراتية.

كانت وزارة الإسكان، قد وقعت فى يناير من العام الحالى مذكرة تفاهم مع مجموعة “ماجد الفطيم”، بهدف تنفيذ مجموعة من الأسواق التجارية الجديدة ومبانٍ خدمية وإدارية بالمدن الجديدة بالمواقع المخصصة لمشروع الإسكان المتوسط “دار مصر”، فى 8 مدن بالمرحلة الاولى والمدن التى ستضمها المرحلة المقبلة ومشروع الإسكان الاجتماعى لمحدودى الدخل “المليون وحدة” لتلبية الاحتياجات اليومية للمواطنين.

على جانب آخر قالت المصادر، أن شركة العرفة جروب تتفاوض مع هيئة المجتمعات العمرانية، لانشاء سلسلة محلات تجارية فى عدد من المدن الجديدة.

وأضافت، إن الشركة تدرس الفرص المتاحة فى المدن الجديدة لتقديم عرض رسمى إلى هيئة المجتمعات العمرانية، التى تلقت عروضا اخرى من شركات خير زمان واولاد رجب لاقامة سلاسل تجارية بالمدن التابعة لها، لكنها لم تصل إلى مرحلة الجدية.
وتعد شركة البستان للتنمية العقارية مالكة العلامة التجارية "هايبر وان" هى الشركة الوحيدة التى تعاقدت مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، لشراء قطع اراض لانشاء فروع لها فى اربع مدن جديدة هى 34 فدانا بمدينة الشروق و10 أفدنة فى مدينة بدر و8 أفدنة فى مدينة اسيوط الجديدة و12 فدانا فى القاهرة الجديدة، بتكلفة استثمارية تتعدى المليار جنيه، بخلاف مول فى مدينة الفيوم الجديدة على قطعة أرض حصلت عليها الشركة فى مزايدة الأراضى التجارية الأخيرة للهيئة.

واستلمت الشركة مواقع التنفيذ بعد إعداد العروض الفنية والمالية وتصميمات المواقع والتكلفة الاستثمارية للتنفيذ ويجرى استخراج القرارات الوزارية وتراخيص الإنشاء ومن المقرر ألا تزيد فترة إنشاء المولات على 3 سنوات من تاريخ التوقيع لرغبة “الإسكان” فى سرعة تنمية هذه المناطق.

وسبق أن قررت هيئة المجتمعات العمرانية تخصيص أراضٍ ومحلات فى المدن الجديدة لصالح جهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة لإقامة منافذ بيع للمنتجات الغذائية وبدأت بتوفير 5 آلاف متر مربع فى مدينة بدر لتفعيل القرار.

قال الدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان فى وقت سابق، إن مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية اعتمد مبدأ الموافقة على إتاحة قطع أراضٍ أو محال قائمة لإقامة وتجهيز منافذ بيع منتجات غذائية متطورة تابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالمدن الجديدة.

وأضاف، أن الهيئة خصصت 4870 مترا مربعا بمركز الحى الأول بمدينة بدر، لإقامة وتجهيز منفذ بيع منتجات غذائية تابع لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بنظام نقل الأصول، على أن يتم التنسيق مع الجهات المعنية لاستكمال الإجراءات وفقا لشروط وضوابط الهيئة.
المصدر: «مال وأعمال»

موضوعات ذات صلة: