الاثنين، 29 أغسطس 2016

مصادر بالإسكان: ارتفاع أسعار الطرح الجديد من مشروعي الإسكان الاجتماعي و"دار مصر" خلال الشهور المقبلة


كشفت مصادر بوزارة الإسكان عن اتجاه الوزارة لزيادة أسعار وحدات مشروعاتها السكنية التي سوف يتم طرحها خلال العام الحالي والمقبل.

وقالت المصادر، إن هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة قد شكلت لجنة داخلية، لدراسة الأعباء المالية التي ستواجهها المشروعات التي تنفذها الوزارة، في ظل تغير سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري، وتأثير فروق الأسعار والتطورات التى من المتوقع حدوثها على سعر الجنيه خلال العام المالي الحالي والمقبل. 

وأوضحت المصادر، أنه من المتوقع أن توصي اللجنة برفع أسعار الطرح الجديد من مشروعات الوزارة لوحدات الإسكان الاجتماعي، والإسكان المتوسط "دار مصر"، نتيجة لإن أغلب المواد المستخدمة في البناء والمرافق والتشطيبات تتأثر بسعر الصرف. منشور بـ"القاهرة الجديدة اليوم"
وأعلن الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، عن عزم الوزارة طرح 275 ألف وحدة للإسكان الاجتماعي العام المقبل، وقال إن الوزارة تستهدف في نهاية العام الجاري الانتهاء من بناء 256 ألف وحدة بمشروع "المليون وحدة" لمحدودي الدخل، والوصول خلال يونيو 2017 إلى 530 ألف وحدة، إضافة إلى 275 ألف وحدة جار طرحها تباعا، بحيث يتم الوصول بنهاية العام المالي 2017/2018 إلى 800 ألف وحدة في مشروع الإسكان الاجتماعي، وصولا إلى الانتهاء من بناء مليون وحدة بنهاية العام المالي 2018/2019.

وأضاف الوزير: إن الوزارة تخطط خلال الفترة المقبلة لطرح مراحل أخرى في مشروع "دار مصر" للإسكان المتوسط، مشيرا إلى أنه من الصعوبة بمكان طرح أي مراحل جديدة في مشروع "دار مصر" قبل نهاية العام الحالي، حيث يتم التركيز حاليا على تنفيذ وتسليم المرحلة الأولى قبل نهاية العام الحالي، يليها الإعلان تباعاً عن تسليم بقية المراحل

موضوعات ذات صلة: