الاثنين، 27 فبراير 2017

البرلمان واتحاد المقاولين: كبار وصغار المقاولين بمشروعات الوزارة يواجهون شبح الإفلاس وعدم القدرة على استمرار تمويل مشروعاتها المفتوحة


أَكَّْدِتْ لِجَنَّةِ الْإِسْكَانِ بِمَجْلِسِ النُّوَّابِ، وَالْاِتِّحَادِ المصري لِمُقَاوِلِي التَّشْيِيدِ وَالْبِنَاءِ، أَنَّ كِبَّارَ وَصغَارَ الْمُقَاوِلِينَ بِمَشْرُوعَاتِ وِزَارَةِ الْإِسْكَانِ يُوَاجِهُونَ شَبَحَ الْإفْلَاَسِ، وعَدَمِ قدرتِهِمْ عَلَى اِسْتِمْرَارِ تَمْوِيلِ الْمَشْرُوعَاتِ الْمَفْتُوحَةَ للوِزَارَةِ، وَذَلِكَ بِسَبَبِ تَأَخُّرِ إقْرَارِ قَانُونِ تَعْوِيضَاتِ الْمُقَاوِلِينَ، وَعَدِمَ كِفَايَةِ نِسْبَةِ الـ15% كَفَرْقِ سِعْرِ لِتَعْوِيضِهِمْ.

وَقَالَ النَّائِبُ عُبِدَ الْوهَابُ خَلِيلٌ، وَكَيْل لِجَنَّةِ الْإِسْكَانِ وَالْمُرَافِقِ بِمَجْلِسِ النُّوَّابِ، إِنْ تَأَخُّرَ إقْرَارِ قَانُونِ تَعْوِيضَاتِ الْمُقَاوِلِينَ جعِلَ عَدَدَا كَبِيرَا مِنْ شَرِكَاتِ الْمُقَاوِلَاتِ تُوَاجِهُ شَبَحُ الْإفْلَاَسِ، بِالْإضَافَةِ إِلَى تَوَقُّفِ عَدَدِ كَبِيرِ مِنَ الْمَشْرُوعَاتِ التى تَنْفُذَهَا الشَّرِكَاتُ لِصَالَحَ الدَّوْلَةِ. 

وَأَضَافَ "خَلِيلُ"، أَنَّ اللَّجْنَةَ تَتَلَقَّى اِتِّصَالَاتِ مِنْ جَانِبِ أَصِحَابِ شَرِكَاتِ الْمُقَاوِلَاتِ لِلْاِسْتِفْسَارِ عَنْ أَسَبَّابِ تَأَخُّرِ إقْرَارِ قَانُونِ تَعْوِيضَاتِ الْمُقَاوِلِينَ، الذى سَيَكُونُ مَنُّ شَأْنِهِ تَعْوِيضِ الشَّرِكَاتِ عَنِ الْخَسَائِرِ التى لِحَقَّتْ بِهَا مِنْ جِرَاءِ تَحْرِيرِ سِعرِ الصَّرْفِ، وَاِرْتِفَاع أَسعَارِ مَوَادِّ الْبِنَاءِ.منشور بـ"القاهرة الجديدة اليوم"

فِيمَا قَالَ هشَامُ يُسْرَى، الْأُمَّيْنِ الْعَامَّ الْمُسَاعِدَ لِلْاِتِّحَادِ المصرى لمقاولى التَّشْيِيدَ وَالْبِنَاءَ، أَنَّ شَكْوَى الْمُقَاوِلِينَ مِنْ تَأَخُّر اِعْتِمَاد قَانُون التَّعْوِيضَاتِ بِالْبَرْلَمَانِ نَتَجْت عَنْ نِسَب الْاِرْتِفَاعِ الْكَبِيرَةِ فى أَسعَار مَوَادّ الْبِنَاءِ، عُقِبَ قرَارِ تَحْرِير سِعر الصَّرْفِ لِلْعَمَلَةِ الْمَحَلِّيَّةِ " تَعْوِيم اُلْجُنِيهِ". 

وَأَضَافَ "يُسْرَى"، أُنَّ صِغَارَ الْمُقَاوِلِينَ يُعَانُونَ مَنّ عَدَمِ قدرتِهِمْ عَلَى اِسْتِمْرَارِ تَمْوِيلِ الْمَشْرُوعَاتِ الْمَفْتُوحَةَ للوِزَارَةِ، مُوَضِّحًا أَنَّ مُقْتَرِحَ صَرْفِ نِسْبَةِ الـ15% كتَعْوِيضًا مَبْدَئِيًّا لَهُم لَا يَكْفِيهُمْ، وَقَدْ تَأَجَّلَ اِنْتِظَارًا لِإقْرَارِ قَانُونِ التَّعْوِيضَاتِ الْمُنْتَظَرِ عَرْضهُ بِالْبَرْلَمَانِ وَفَقَا لِتَرْتِيبِهِ فِي جَدْوَلِ أَعُمَّالِ الْجِلْسَاتِ الْعَامَّةَ. 

وَمِنْ الْمُتَوَقِّعِ، أَنْ يَتِمَّ تَشْكِيلُ لِجَنَّةِ تَتَوَلَّى تَحْدِيدَ نِسْبَةِ التَّعْوِيضِ الْخَاصَّةِ بِكُلِّ شركةٍ عَلَى حَدَا، بِنَاء عَلَى الْعُقُودِ الْمُوَقِّعَةِ وَأسْعَار مَوَادِّ الْبِنَاءِ.
تمت عملية التشكيل للحروف عبر برنامج الكتروني وهو ليس دقيقا ويتضمن أخطاءا ويستخدم لحفظ حقوق النشر فقط لاغير كعلامة مميزة تنفرد بها مقالاتنا ونعتذر لما يسببه ذلك من صعوبة القراءة لدى البعض

موضوعات ذات صلة: